مكتبة الموقع

 

اخبار وتشاطات

 
 

اغاني كشفية

 
 

 

 
 

أخبار ونشاطات

 

 

 

 

البطريرك الطوال يبعث برسالة تهنئة إلى الملك عبدالله الثاني ابن الحسين

 في عيد الاستقلال

 

أبونا

بمناسبة عيد الاستقلال الرابع والستين للمملكة الاردنية الهاشمية، بعث غبطة البطريرك فؤاد طوال، بطريرك القدس للاتين، رسالة الى جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، هنأه فيها، باسمه وباسم أسرة البطريركية اللاتينية، بالمناسبة الغالية، وفيما يلي النص الكامل لرسالة البطريرك:

حضرة صاحب الجلالة الهاشمية

الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم

حفظكم الله ورعاكم وسدد في طرق الخير والعدل خطاكم وبعد،

يشرفني يا جلالة الملك باسمي وباسم أسرة البطريركية اللاتينية من الكهنة والرهبان والراهبات والمؤمنين كافة في ربوع الأردن الغالي وفي فلسطين الأراضي المقدسة أن أهنئكم بمناسبة عيد الاستقلال الرابع والستين لمملكتنا الغالية.

أربع وستون عاما من عطاء الهاشميين الأكارم امتدت من عبدالله الأول إليكم يا صاحب الجلالة بما حملت من تضحيات جسام وعطاء قل نظيره تميزت على مدى السنوات الطوال بالعمل الدؤوب المتفاني لرفعة شأن الأردن وأهله والدفاع عن مقدساتنا وأهلنا في فلسطين حتى أصبحتم مثالا يقتدى به.

لقد كنتم كما أسلافكم بني هاشم الكرام، جل اهتمامكم ورعايتكم بالفقير قبل الغني، بالمريض قبل السليم، بالضعيف قبل القوي، بالطفل والمرأة والشيخ. ظللتم الأردنيين رجالا ونساء بكرامتكم الغالية، مما زادنا حبا وفخرا بكم وبالانتساب إلى هذه الأمة العظيمة.

يا صاحب الجلالة، جل ما نقدمه لكم باسم مؤمنينا في كافة رعايانا في الوطن الغالي في الأردن وفلسطين، مشاركتنا جلالتكم في الدفاع عن قدسنا ومقدساتنا، أمام المحافل المحلية والدولية، وصلاة متواضعة نابعة من تعب وانتماء كل رجل وامرأة، من قلب كل طفل وطفلة، ومن كيان كل فتى وفتاه وشاب وصبية من أبناء الوطن بجهاته كافة، نرفعها للعلي القدير طالبين لكم كل حكمة ونعمة وبركة لحمل رسالتكم بكل ما فيها من تحديات والآلام وأمال لشعبكم الوفي المحب لكم.

نسأل الله لكم ولأسرتنا الهاشمية ولأردننا العظيم موفور الازدهار والاستقرار انه لمجيب الدعاء.

كل عام وجلالتكم والأسرة الهاشمية العظيمة والأردن وكل الأردنيين بألف خير.

 

 

+   البطريرك فؤاد الطوال

بطريرك اللاتين -القدس

 

 

   صور من نحن | اتصل بنا | الرئيسية  |   Website Design by Saidawi 2009